الأمن الحيوي

التنظيف والتطهير، عنصر أساسي في إنتاج دجاج التسمين

لقراءة المزيد من المحتوى حول aviNews International 2021

المحتوى متاح في:
English (الإنجليزية)

لتحقيق الإمكانات الوراثية لدجاج التسمين، من الضروري تزويده بكل ما يحتاج إليه، بما في ذلك درجة الحرارة وظروف التهوية المناسبة إلى جانب برنامج إدارة جيّد للمياه والعلف. إنّ الخطوة الأولى للوصول إلى الأداء المطلوب هي تأمين للقطيع بيئة محيطة نظيفة حيث يكون خطر إصابة القطيع بالعدوى عند إنزاله في البيت منخفضًا بأكبر قدر ممكن. ويتطلب تخفيض خطر العدوى برنامجًا كاملًا وواضحًا لعمليات التنظيف والتطهير.

بقلم أندريا بيزّابيوكا، طبيبة بيطرية

مدير أول في قسم الخدمات التقنية إيطاليا
شركة كوبّ أوروبا 

يجب على برنامج التنظيف والتطهير أن يتّصف بدقّة وإتّساق في التنفيذ بين كل قطيع وآخر. من الجدير بالإشارة إلى أنه حتى إذا لم يظهر على القطيع السابق أية علامات خارجية للعدوى أو في حال لم تقع أية مشكلات صحية في المدجنة، فلا يعني ذلك بالضرورة أنّ مسببات الأمراض لم تكن موجودة. يجب إجراء تنظيف شامل ودقيق بغض النظر عن حالة القطيع قيد الإنصراف. إنّ الصيصان أكثر عرضة للإصابة بالأمراض بالمقارنة مع الطيور البالغة، وبالتالي إذا تم إجراء التنظيف بشكل سيء فأي مسببات للأمراض موجودة أثناء الإنزال قد تشكّل مخاطر معنوية على القطيع.

يأتي مبيد الحشرات أولاً

بعد مغادرة القطيع من المزرعة، قم بتطبيق مبيد الحشرات على الفرشة. أعطِ المبيد وقتًا لينفّذ عمله (24 ساعة على الأقل)، ثم قم بإزالة الفرش من البيوت وانقلها على بعد كيلومتر واحد على الأقل خارج المزرعة. أبق الفرش مغطية إذ يمكن لبعض الحشرات الموجودة فيها أن تتركها وتطير عنها فتنتقل إلى البيوت الأخرى ضمن المزرعة. كذلك، من أحدى الأخطاء الشائعة القيام بإزالة الفرشة من بيتٍ بعد أن تم بالفعل تنظيف البيوت الأخرى في المزرعة. قد يتسبّب هذا في تلوث البيوت المنظفة بالحشرات، أو المواد العضوية، أوحتى بمسببات الأمراض. في حال القيام بتنظيف أكثر من بيت واحد في اليوم نفسه في المزرعة، اتخذ إجراءات لمنع تلويث البيوت التي تم تنظيفها.

بمجرد إتمام إزالة المواد العضوية، ابدأ في غسل البيت والمعدات. ابدأ بالعمل من قمّة البيت واتجه نحو أسفله. في حال تعذر غسل أحدى المعدات، قم بإزالتها وتنظيفها تنظيفًا جافًا (يجب مراعاة متانة المعدات ومواصفاتها من ناحية المقاومة للماء عند القيام بشرائها). يجب أن تشمل عمليات التنظيف جميع الغرف ذات الاتصال المباشر وغير المباشر مع بيوت الدواجن، بما فيها غرف الإستحمام ومرافق التخزين. من المهم القيام بتنظيف خارج مداخل الهواء والستائر كي لا يتم سحب الغبار الملوث إلى داخل البيت عند تنشغيل نظام التهوية.

قم بتطبيق منظف رغوي واتركه للوقت المطلوب وفقًا لتعليمات الشركة الصانعة. أشطف بمياه قيد ضغط عالٍ، واعمل في اتجاه واحد من أعلى إلى أسفل لمنع إعادة التلوث.

نظف الأسطح

عند هذه النقطة، أعد تثبيت جميع المعدات وابدأ بالتطهير. يوجد هناك العديد من المواد الكيميائية المتاحة للتطهير، لكن لتأمين الفعالية المثلى إتّبع تعليمات الشركة المصنعة. إعلم أن بعض المواد الكيميائية تعمل الأفضل عند استخدامها مع درجات حرارة معيّنة وبتركيزات معيّنة. عند تطبيق المطهر، استخدم معه مياه قيد ضغط منخفض لضمان وصوله إلى جميع الأسطح .ابدأ من الطرف الخلفي من البيت واتجه نحو المدخل، كذلك لمنع إعادة التلوث.

تتداخل المواد العضوية مع نشاط المطهرات؛ لذلك، من المهم جدًا أن تكون الأسطح نظيفة قبل القيام بتطهيرها. لقد التقيت في بضعة حالات بأشخاص الّذين، لتسريع العملية، يقومون بالتطهير فقط من دون القيام بالغسيل، وهذا الأسلوب عديم الجدوى تمامًا. إن إزالة الفرشة وغسل البيت يقلل من الحمولة الميكروبية بنسبة 90٪ بينما التطهير، بشكل عام، يمثّل فقط 10٪ من ذلك.

بعد أن تمّ التطهير بالمواد السائلة، وتمّ إعادة تركيب جميع المعدات، حان وقت التطهير بالبخار. هنا أيضًا، لكي تكون العملية فعالة، استخدم التركيز المناسب ( عادةً مُحتسب بالمتر المكعّب) عند درجة الحرارة الصحيحة ولفترة زمنية صحيحة، وفقًا لتعليمات الشركة المصنعة. بعد العلاج، قم بتهوية البيت لإزالة أية بقايا كيميائية. بعد تركيب الفرش، يمكن استدخان البيت مرة أخرى؛ مع ذلك، توخي الحذر مع المنتجات التي تعمل عن طريق الإيقاد إذ تشكل هذه خطر الحريق. إنّ مطهرات الرذاذ متاحة أيضًا ولكنها جديرة بترك رواسب التي قد تشكّل ضرراً للصيصان.

قم بجمع عينات

لتقييم فعالية التنظيف، يجب القيام بجمع عينات بعد عملية التطهير. قم بمسح كامل الأسطح والمعدات، وأرسل العينات إلى مختبر معتمد لإجراء التحليل الميكروبيولوجي. قم بقياس إجمالي الأعداد القابلة للحياة (Total Viable Counts) لكل سم٢، وقم باستنبات السالمونيلا. يمثل الـ TVC  كمية الكائنات الحية الدقيقة الموجودة على السطح. مع أنّه يستحيل تحقيق التعقيم بشكل تام، لكن يجب ألا تتجاوز أعداد الـ TVC للأرضيات معدّل الـ 1000/ سم٢، وألا تتجاوز جميع الأسطح الأخرى معدّل TVC 100 / سم٢ . يجب ألا يتم العثور على بكتيريا السالمونيلا في المستنبت.

في حال أن نتائج التحليل تجاوزت هذه المعدّلات، عليك القيام بتقييم البرنامج المعتمد لعمليات التنظيف والتطهير. إنّ الأسباب الأكثر شيوعًا لارتفاع أعداد الـ TVC هي استخدام المطهر الخاطئ، وسوء استخدام المطهر، وسوء في تدريب الموظفين و/أو سوء تجهيزهم بالمعدات اللازمة، وعدم وجود الوقت الكافي للقيام بالإجراءات المختلفة، وإعادة عدوى البيوت التي تم تنظيفها عن سبيل الحشرات أو الموظفين. إذاً، عندما يكون البيت نظيفًا اتخذ إجراءات لإبقائه نظيفًا، وذلك بإبقاء الأبواب مغلقة، ووضع مغاطس الأقدام عند كل مدخل مع استبدال الأحذية لجميع الأشخاص.

توجد هناك علاقة مباشرة بين عملية التنظيف والأداء النهائي للقطيع. قم بإنشاء برنامج دقيق ومكتوب لإجراءات التنظيف الخاصة بك، بناءً على المواد الكيميائية المستخدمة، واتبعه من دون اتخاذ أي مقارب أو إختصارات. تذكر أن الهدف هو ليس القضاء على جميع الكائنات الحية الدقيقة ولكن تقليل أعدادها إلى الحد الأدنى. تشكّل بيوت الدواجن النظيفة الأساس لقطيع سليم ومنتج.

 

يمثّل الموظفون السبب الرئيسي لتلويث المنزل النظيف.
من الواجب تزويد مدخل كلّ منزل بمغاطس الأقدام وأحذية نظيفة

 

يجب معالجة الفرشة بمبيد حشري قبل أن يتم إزالتها من البيت

 

عند إجراء التنظيف، ابدأ عند القسم العلوي من الجدران والسقف
واعمل تجاه الأسفل لمنع إعادة تلويث المناطق التي قد تم تنظيفها 

 

 

المزيد عن الأمن الحيوي

إنضمّ إلى جماعتنا لتربية الدواجن

إحصل على النسخة الرقمية للمجلّة مجانًا
إبقى مع الأحداث من خلال رسائلنا الإخبارية
PDF إمكانية الوصول إلى المقالات بنسق الـ

إكتشف
AgriFM - البودكاست لقطاع الثروة الحيوانية باللغة الإسبانية
agriCalendar - تقويم أحداث العالم الزراعيagriCalendar
agrinewsCampus - دورات تدريبية لقطاع الثروة الحيوانية